بالتعاون مع رابطة الأدب الإسلامي العالمية بماليزيا، كلية اللغات في جامعة المدينة العالمية تعلن عن إقامة المنتدى الأدبي في 25 يونيو 2015م


برعاية سامية من معالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور محمد بن خليفة التميمي -حفظه الله ورعاه- يسرُّ كلية اللغات بالجامعة وبالتعاون مع رابطة الأدب الإسلامي العالمية “مكتب ماليزيا”، أن تعلن عن انطلاق فعاليات المنتدى الأدبي للكلية وذلك يوم الخميس الموافق 25 يونيو 2015م في الساعة الحادية عشر صباحاً في المقر الرئيس للجامعة في شاه علم سكشن 9، حيث سيقدّم فقرات فعالية المنتدى سعادة الدكتور السّيد سالم العوضي.

برنامج المنتدى

قراءة آيات من الذكر الحكيم.
كلمة افتتاحية لوكيل الجامعة للشؤون الأكاديمية .أ.م.د/وان مات بن سليمان
كلمة ترحيبية من عميد كلية اللغات.أ.م.دم/داود عبد القادر إيليغا.
كلمة من :أ.د. وليد قصاب (ضيف المنتدى)
فقرة حوارية يديرها:أ.د.منجد مصطفى بهجت( ضيف المنتدى)، ويقدمها أ.م.د/فليح.
جلسة نقاش مفتوحة بين جميع الحضور.
مواهب شعرية صاعدة: من طلاب الجامعة أو غيرها.
ختام المنتدى بتسليم ضيوف الشرف شهادات التقدير.
أهداف المنتدى

توثيق الصلات والروابط بين المفكرين والأدباء والكتاب العرب.
تفعيل دور اللقاءات الأدبية والفكرية والاضطلاع بدورها في توجيه المسار الأدبي.
بناء الجسور الثقافية بين المراكز والمؤسسات العلمية والفكرية المختلفة.
احتضان المواهب الجيدة ومساعدتها على الإبداع في مجالاتها.
التأسيس لحركة ثقافية فاعلة تتأثر بحال الأمة وتؤثر فيه معتمدة على الأصالة والواقعية.
تنشيط الدور التاريخي للفكر والأدب في المحافظة على تراث الأمة وهويتها وكيانها.
الوقوف على مستجدات الفعاليات الأدبية العالمية وكيفية الإفادة منها.
اقتراح عناوين لدراسات أدبية قادمة، وفتح نوافذ علمية لطلاب الدراسات العليا.


ويأتي تنظيم هذا المنتدى انظلاقًا من دور الكلية التي أخذت على عاتقها أن تظل رافدا أدبياً ومركز إشعاع لنشر جماليات لغتنا العربية بفنونها وأدبياتها كما أنها لا تزال مصدراً خصباً تفيض منه الفنون الأدبية والفعاليات الثقافية وتنساب معطاءة مترعة إلى الوسط الأدبي في ربوع أرخبيل الملايو تزينه وتثريه.

ولعل من حسن الطالع ومن بشائر الخير أن المنتدى سيستضيف علمين بارزين في سماء الأدب العربي والإسلامي ، وهما الأستاذ الدكتور: وليد قصاب (نائب رئيس رابطة الأدب الإسلامي العالمية في الرياض) وهو ضيف شرف المنتدى والمتحدث الرئيس فيه، وكذلك الأستاذ الدكتور منجد مصطفى بهجت ( نائب رئيس مكتب الرابطة في ماليزيا) ورئيس قسم البلاغة والنقد الأدبي في كلية معارف الوحي بالجامعة العالمية الإسلامية. وتأتي الزيارة في طور التعاون المشترك بين رابطة الأدب الإسلامي والجامعة، إيمانا منهم بدور جامعة المدينة الرائد والفاعل على المستوى المحلي والدولي في خدمة اللغة العربية وعلومها. كما سيحضر المنتدى كوكبة من أدباء وشعراء الملايو، وأساتذة من جامعات مختلفة، فضلا عن بعض طلاب الدراسات العليا من ذوي المواهب الواعدة من شعراء ، وقصاصين ، ورواة.

ولقد دأبت الكلية منذ تأسيسها وبتشجيع مستمر من إدارة الجامعة على تنويع فعالياتها ومناشطها التي ارتأت في أغلبها ألا تنحصر في النشاطات العلمية فحسب وإنما تشمل كافة المناشط الأخرى من فنية وثقافية وإعلامية وغيرها؛ لإيصال رسالتها الثقافية، فضلا عن سعيها الدؤوب إلى إقامة شراكة ثقافية بينه وبين الجامعات والكليات ومؤسسات المجتمع الحكومية والأهلية، واستضافة الشخصيات الأدبية والفكرية البارزة لأخذ الخبرات وتلاقح الأفكار بين الأجيال القديمة والحديثة؛ إضافة إلى إقامة الندوات والمحاضرات الأدبية والفكرية وكذلك الأمسيات الشعرية التي تساهم في دفع مسيرة المنتدى الأدبي الثقافية موائمة بين الأصالة والحداثة آخذة في الاعتبار التراث التاريخي والحضاري والإسلامي الضارب بجذوره في أعماق التاريخ.

كما يسعى المنتدى الأدبي في هذه المرة بحضور الضيفين الكريمين إلى الاستفادة من خبراتهم وتجربتهم في مجال الأدب الإسلامي طوال خمسة عقود مضت، من حيث تطور الفنون الأدبية، وظهور الكثير من المستجدات، في مجال البحوث والدراسات الأدبية والنقدية، الأمر الذى يتيح الفرصة لرصد المتغيرات في الحراك الثقافي، بما يخدم التنمية الثقافية، فضلا عن تقديم برامج وأنشطة ثقافية تحمل رؤية تنسجم مع أهدافه، كما ستأتي فعالياته متوائمة ومستوعبة للمشهد الثقافي والعربي والعالمي.

كما سيساهم المنتدى من خلال الحوار في فتح نوافذ للدارسين والباحثين في هذا المجال ، ورصدت الحركة الأدبية وما توصلت إليه.


اعداد طالب دكتوراه بالجامعة : يوسف احمد على